السكر على أغلفة الأطعمة

عندما تختار الأطعمة والمشروبات التي ستتناولينها، ألقِ نظرة سريعة على ملصق المعلومات الغذائية الموجود عليها وركّز أكثر على رقم إجمالي كمية الكربوهيدرات الموجودة بها وليس فقط كمية السكريات. فكمية السكريات (سواء الطبيعية أو "المضافة") محسوبة في غرامات إجمالي المواد الكربوهيدراتية، ولكن انتبه أيضاً لأنه قد تكون هناك غرامات مواد كربوهيدراتية في مكونات أخرى (مثل النشويات). افحص دائماً قائمة المكونات لتعرف طبيعة السكريات المحددة التي يحتوي عليها كل صنف.

ومن بين السكريات المضافة التي يمكنك التقليل منها:

  • السكروز
  • المالتوز
  • النشاء المتحلل
  • السكر المحوّل
  • شراب الذرة
  • الجلوكوز أو شراب الجلوكوز
  • السكر البني
  • العسل
  • عصير الفواكه المركّز

المُحلّيات

المُحلّيات هي بديل رائع للسكر عند الخَبز أو عند إضافتها إلى المشروبات مثل الشاي والقهوة. فأهم الفوائد المميِّزة لهذه المُحلّيات هي أنها خالية تقريباً من السعرات الحرارية، كما أنها لن تؤثر بشكل ملحوظ على نسبة السكر في الدم.

هل كل المُحلّيات متشابهة؟

لا، فهناك مُحلّيات منخفضة السعرات الحرارية مثل SPLENDA®‎ وهناك السكريات الكحولية. وتعتبر المُحلّيات المنخفضة السعرات الحرارية آمنة تماماً لمرضى السكري كما أنها بديلٌ رائع للسكر.

والسكرالوز، وهو المادة المُحلّية في SPLENDA®‎، مصنوع من السكر ومذاقه سكر ولكنه ليس سكر، ومن ثمّ فهو لا يحتوي على سعرات حرارية. وتشتمل مجموعة منتجات SPLENDA®‎ على "الأقراص المُحلّية الصغيرة" التي تعد مثالية لإضافتها إلى المشروبات الساخنة، و"مُحلّي الطهي الحُبيبي" الذي يمكن استعماله في الطهي والخَبز، كما يمكن رشه على الطعام مثل الفواكه أو أطباق الحبوب. وهكذا يمكنك بسهولة التحوّل من السكر إلى SPLENDA®‎ وتوفير استهلاكك من السعرات الحرارية والسكريات. اكتشف المزيد حول مجموعة منتجات SPLENDA®‎.

تُستعمل السكريات الكحولية مثل السوربيتول والمانيتول غالباً في الأطعمة التي تحمل ملصق "خاص لمرضى السكري". وتوصي منظمة Diabetes UK بتجنب أطعمة مرضى السكري لأنه قد يكون لها تأثير مُسهل إذا تم تناولها بكميات كبيرة.

المزيد...